شجار بين أخوين يتسبب في وفاة الأم وابنها الأكبر بطريقة مروعة بالرباط

أعجبني الثلاثاء 28 مارس 2017 08:44 موقع/الف ياء.

أقدمت سيدة في الخمسينيات من عمرها على الانتحار عن طريق تجرع « دواء الفأر » ما دفع أحد أبنائها البالغ من العمر 26 سنة للاقدام على نفس الفعل منتحرا بنفس الطريقة التي توفيت بها والدته .

وعن الأسباب التي دفعت الأم للإقدام على هذا الفعل يوم أمس بحي التقدم بالرباط، قالت إحدى جاراته إن السيدة استفاقت على شجار أبنائها دخلت إثره في هستيريا غضب وخرجت الى الحي وعمدت على خلع ملابسها أمام الساكنة.

وأضافت ذات المتحدثة، « لم تفكر الأم دخلت لبيتها بعد محاولة الجارات في تهدئتها وقامت بشرب « دواء الفأر ».

وأكدت الجارة أن ابن السيدة البالغ من العمر 26 سنة تلقى اتصالا من ابناء الجيران اخبره أن والدته خلعت ملابسها بالشارع العام ودخلت في هستيريا صراخ، الأمر الذي جعله يحضر البيت على الفور لكنه وجد والدته جثة هامدة بالقرب من السم الذي تجرعته فشرب من نفس الكأس وفارق الحياة في نفس المكان.

يشار إلى أن الأم وابنها دفنا اليوم بعد صلاة العصر بمقبرة الحي الصناعي اليوسفية بالرباط وخلفت وفاتهما صدمة كبيرة وسط العائلة والجيران.

تعليقات

قد يعجبك أيضا