حبيبة كلفي.. ابنة آسفي تتوج ملكة جمال الشرق الأوسط في أمريكا

أعجبني الاتنين 7 غشت 2017 09:48 موقع/الف ياء.

توجت المغربية حبيبة كلفي، الحاصلة على دبلوم مهندس دولة من المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية في آسفي، أخيرا، ملكة جمال الشرق الأوسط في الولايات المتحدة الأمريكية.

حبيبة، البالغة من العمر 23 سنة، قالت  إنها زارت أمريكا لأول مرة قبل 4 سنوات، قبل أن تنتقل إليها، العام الماضي، لإكمال البحث الدراسي، والعمل.

وكشفت ابنة مدينة آسفي أن فكرة المشاركة في مسابقة الجمال جاءت بعد سماعها بمدى اهتمام الغرفة التجارية الكالدية (المنظمة لهذه المسابقة)، والمسماة اليوم بالغرفة التجارية للشرق الأوسط، بدعم النساء في الشرق الأوسط من مختلف الديانات لتحقيق ذواتهن في  أمريكا، والعالم بأسره.

وقالت حبيبة: “قررت المشاركة كأول مغربية لأعطي مثالا، أن المرأة ليست فقط شكلا، وإنما مضمونا وعقلا يساهم في أخذ القرار وتنمية المجتمع. كما كان السبب الرئيسي وراء مشاركتي هو التعرف على التنوع الثقافي، والحضاري في الشرق الأوسط من خلال التعرف على المتسابقات الكالديات، الأشوريات، اليزيديات، الفارسيات، والعربيات أيضا”.

وخلال المسابقة، تأنقت حبيبة بقفطان مغربي من تصميم سلمى بنعمر، ولفتت الأنظار إليها، وأعجبت المتسابقات، والمنظمين بتفاصيل الزي التقليدي المغربي.

وبعد نجاحها، قررت كلفي التبرع بالمبلغ المالي، الذي حصلت عليه بقيمة 10 آلاف درهم لفائدة جمعية أطفال التوحد في مدينة أسفي، موضحة أن هدفها هو دعم تمدرس الفتاة في المغرب خصوصا، وفي الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا عامة.

ووجهت المتحدثة ذاتها رسالة خاصة جدا إلى النساء المغربيات، ودعتهن إلى تجاوز الخوف من المغامرة، واقتحام ميادين ظلت لعصور حكرا على الرجل، كمجال التكنولوجيا، وكذا الكفاح، والنضال من أجل النجاح، وتحقيق الذات، وأيضا، المساهمة في تنمية المجتمع، وختمت حديثها بـ”الجمال الحقيقي هو جمال الفكر، والروح”.

تعليقات

قد يعجبك أيضا