كانوني: العمران ذراع قوي للدولة مكن من تحسين العيش لدى ستة ملايين ونصف مغربي

أعجبني الخميس 1 مارس 2018 12:33 الف ياء.

قال بدر كانوني، الرئيس المدير العام لمجموعة العمران، إن الأخيرة وخلال عشر سنوات من تأسيسها عملت على تحسين ظروف العيش لدى مليون ونصف مغربي بينما استفاد خمسة ملايين آخرين من عمليات تأهيل وإعادة هيكلة الأحياء حيث يقطنون.

وفيما احتفت المجموعة في دجنبر 2017، بعشريتها الأولى، أكد كانوني لجريدة "ألف ياء" بأن هذه الفترة عرفت تعبئة استثمار إجمالي بلغ 72,5 ملاير درهما وبناء 465 ألف وحدة سكنية.

وبخصوص حصيلة العام الماضي، أفاد كانوني، صباح اليوم الخميس، بأنها تعد مشرفة ومشجعة محيلا على أن رقم معاملات المجموعة بلغ خمسة ملايير درهما. ووفق كانوني فقد عبأت مجموعة العمران، برسم السنة المالية 2017، استثمارا يتجاوز 5,2 مليار درهما، الأمر الذي مكن من الشروع في بناء 18 ألفا و896 وحدة سكنية وكذا إنتاج 22 ألفا و658 وحدة بما يترجم ارتفاعا على التوالي بنسبتي 5 و 13 بالمائة مقارنة مع 2016.

إلى ذلك، رسم كانوني معالم السنة الجارية، وألمح إلى عزم "العمران" الشروع في بناء 22 ألف وحدة سكنية وإتمام بناء 24 ألف وحدة أخرى، عبر تخصيص غلاف مالي قدره 5,7 ملاير درهما

تعليقات

قد يعجبك أيضا

الأكثر مشاهدة

النشرة البريدية

تواصل معنا