مونديال 2018 .. مباراة حاسمة وواعدة بالإثارة بين "الدب الروسي" و"الفراعنة"

أعجبني الثلاثاء 19 يونيو 2018 08:06 موقع/الف ياء.
يستضيف ملعب سان بطرسبروغ، اليوم الثلاثاء 19 يونيو، مواجهة حاسمة بين الدب الروسي والفراعنة، ضمن المجموعة الأولى في كأس العالم، حيث يعني الانتصار للروس التأهل للدور الموالي فيما الخسارة تعني تبخر آمال المنتخب المصري للاستمرار في البطولة ومغادرتها لها مبكرا. 
 
وتدخل روسيا اللقاء منتشية بتسجيل خمسة أهداف في مباراتها الأولى بكأس العالم أمام السعودية ،وهو عدد الأهداف الذي لم تستطع روسيا تسجيله طيلة النسخة الماضية بالبرازيل 2014، حيث أحرز الفريق هدفين في ثلاث مباريات في دور المجموعات. 
 
وانتصار روسيا بخمسة أهداف في الافتتاح عادل أكبر انتصار في المباراة الافتتاحية لكأس العالم، مع فوز البرازيل بالنتيجة ذاتها على المكسيك في جنيف، سنة 1954. 
 
وشاركت مصر في ثلاث نسخ لكأس العالم، سنوات 1934 و1990 ثم 2018، لكنها لم تحقق حتى الآن أي انتصار في خمس محاولات، حيث خسرت، ثلاث مرات، من بينها الهزيمة 1-صفر أمام أوروغواي، الجمعة الماضي وتعادلت مرتين. 
 
وسجل المهاجم محمد صلاح، المتوقع مشاركته في المباراة من البداية، عقب تعافيه من إصابة في كتفه، 71 بالمائة من أهداف منتخب بلاده خلال التصفيات. 
 
مع الإشارة الى أن المنتخبين لم يلعبا ضد بعضهما البعض من قبل. 
 
واستهلت روسيا مشوارها في كأس العالم لكرة القدم ببداية كالحلم بسحق السعودية 5-0 في الافتتاح، لكنها ستواجه منافسا مختلفا تماما في طريقة اللعب. 
 
وتتصدر روسيا المجموعة الأولى بـ3 نقاط بفارق الأهداف عن أوروغواي التي احتاجت لهدف وحيد في الدقيقة الأخيرة، لتتغلب على مصر 1-0 في أول مباراة للفريقين في البطولة. 
 
ولا تزال مصر، التي يقودها المدرب الأرجنتيني هيكتور كوبر، تأمل في احتلال المركز الثاني في المجموعة، شريطة هزم روسيا لتحافظ على آمالها في تحقيق هدفها.

تعليقات

قد يعجبك أيضا

النشرة البريدية

تواصل معنا