الكأس الدولية للأبطال في كرة القدم .. فوز مانشستر يونايتد الإنجليزي على ريال مدريد الإسباني

أعجبني الأربعاء 1 غشت 2018 08:37 الف ياء.

فاز مانشستر يونايتد الانجليزي على ريال مدريد الاسباني، بطل أوروبا في المواسم الثلاثة الاخيرة، بهدفين مقابل هدف وحيد في اطار الكأس الدولية للأبطال في كرة القدم. 

في المباراة الاولى في مدينة ميامي الاميركية، سجل التشيلي الكسيس سانشيز (18) والاسباني اندير هيريرا (27) هدفي يونايتد، والفرنسي كريم بنزيمة (45+3) هدف ريال مدريد. 

وانهى فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو مبارياته في هذه المسابقة التي تجمع افضل الاندية الاوروبية خلال جولاتها الاستعدادية للموسم الجديد ويغيب عنها معظم لاعبي الصف الاول لاسيما بعد المونديال الروسي، فيما سيواجه ريال مدريد يوم الاحد المقبل يوفنتوس الايطالي قبل أن يختتم جولته الاميركية بلقاء روما الاربعاء. 

وكالعادة، لم يترك مورينيو المثير للجدل المناسبة تمر دون اطلاق تصريحات نارية، وقال "لم اتعلم شيئا (من هذه الجولة). اعرف جيدا اندير هيريرا، (الاسباني الاخر) خوان ماتا والكسيس سانشيز". 

وأضاف "اعرف ان هؤلاء الاولاد (اللاعبون) صغار جدا ويحتاجون الى مزيد من الوقت كي يكبروا. اعرف ان لاعبي فريقي يعطون كل شيء، لكن، لقد متنا في آخر ربع ساعة واستسلموا الى (الالماني) طوني كروس واسنسسيو وايسكو، ولم اكن اعتقد بأنهم سيقاومون، لكنهم فعلوا". 

وخاض المدرب البرتغالي الذي يطمح إلى قيادة فريق "الشيطاين الحمر" إلى لقب أول منذ 2013، وعرفت معظم مباريات هذه الجولة غياب 12 لاعبا اساسيا، وانهى مبارياته أمام 61141 متفرجا على ملعب هارد روك ستاديوم بفوز قد ينسيه الخسارة المذلة أمام مواطنه ليفربول ومدربه الالماني يورغن كلوب 1-4 الاحد الماضي. 

وينطلق الدوري الانكليزي في العاشر من الشهر الحالي حيث ستكون المباراة الافتتاحية لوصيف بطل الموسم الماضي في مواجهة بطل الموسم قبل الماضي ليستر سيتي، في حين يفتتح الفريق الملكي البطولة الاسبانية بقيادة مدربه الجديد ومدرب المنتخب سابقا جولين لوبيتيغي في 19 منه ضد خيتافي. 

في المقابل، سقط لوبيتيغي الذي خلف الفرنسي زين الدين زيدان بعد أن تعاقد سرا مع ريال مدريد عشية انطلاق مونديال 2018 في روسيا في 14 يونيو، ففقد فورا منصبه على رأس الادارة الفنية لمنتخب اسبانيا، في الاختبار الأول مع فريق العاصمة. 

تعليقات

قد يعجبك أيضا

النشرة البريدية

تواصل معنا