صمت المجتمع الدولي يشجع الاحتلال الإسرائيلي على مواصلة سياسة التطهير العرقي في الأغوار الفلسطينية (الخارجية الفلسطينية)

أعجبني الخميس 2 غشت 2018 09:22 الف ياء.

 أكدت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية أن صمت المجتمع الدولي على عمليات الاستيطان التهويدي واسعة النطاق، يشجع الائتلاف اليميني الحاكم في إسرائيل على التمادي في ارتكاب المزيد من الجرائم الاستعمارية التي تشكل خرقا فاضحا للقانون الدولي واتفاقيات جنيف. 

وأدانت الوزارة، في بيان أوردته وكالة الأنباء الفلسطينية اليوم الخميس، بأشد العبارات، قرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي ترحيل عدد من العائلات الفلسطينية في خربة "يرزة" شرق مدينة طوباس، بذريعة التدريبات العسكرية. 

وقالت الوزارة إن هذه الذرائع والحجج واهية، اعتاد الاحتلال الإسرائيلي اللجوء إليها في إطار حربه المتواصلة على الوجود الفلسطيني في منطقة الأغوار المحتلة، وكمقدمة لتخصيص هذه الأراضي لاحقا لصالح الاستيطان. 

تعليقات

قد يعجبك أيضا

النشرة البريدية

تواصل معنا