الاتحاد الدولي لألعاب القوى يمدد إيقاف الاتحاد الروسي للعبة

أعجبني الأربعاء 5 ديسمبر 2018 08:46 الف ياء.

أعلن الاتحاد الدولي لألعاب القوى، امس الثلاثاء، خلال اجتماعه في إمارة موناكو الفرنسية، عن تمديد إيقاف الاتحاد الروسي للعبة، لعدم امتثال الأخير لجميع الشروط المحددة لرفع الإيقاف.

وذكرت وسائل اعلام روسية أن هذه هي المرة التاسعة التي يقرر فيها الاتحاد الدولي لألعاب القوى تمديد إيقاف الاتحاد الروسي للعبة، وذلك بناء على التقرير المقدم من فريق العمل الذي شكله الاتحاد برئاسة روني أندرسون، والذي سجل بأن الاتحاد الروسي لألعاب القوى لم يلب الشروط التي حددها مجلس الاتحاد الدولي لألعاب القوى بشكل كامل.

وعوقب الاتحاد الروسي لألعاب القوى بالحرمان من المشاركة في المنافسات الدولية منذ 2015، في أعقاب تقرير ريتشارد مكلارين كبير محققي الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) والذي أكد وجود برنامج ممنهج لتعاطي المنشطات بين الرياضيين الروس برعاية جهات حكومية.

ونفت موسكو مرارا ادعاءات واتهامات ماكلارين، لعدم وجود أدلة في تقريره تؤكد تورط روسيا في "فضيحة المنشطات".

ويصر الاتحاد الدولي لأم الألعاب لرفع الحظر كليا عن ألعاب القوى الروسية، على اعتراف الجانب الروسي بتقرير ماكلارين، وهو البند الوحيد الذي لم يتم تنفيذه في خارطة الطريق التي وضعها الاتحاد الدولي لعودة ألعاب القوى الروسية إلى المشاركة في المحافل الدولية، بالإضافة لدفع مبلغ 2,76 مليون دولار.

ورغم إيقاف الاتحاد الروسي، يشارك العديد من الرياضيين الروس بمسابقات ألعاب القوى الدولية تحت علم محايد.

ورفعت الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات (وادا) الإيقاف عن الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات (روسادا) في الـ20 من شتنبر الماضي، بعد أن حققت روسيا العديد من المعايير المطلوبة مثل السماح بالدخول إلى بيانات مختبر موسكو، وكذلك السماح بالحصول على عينات لتحليلها.

تعليقات

قد يعجبك أيضا

النشرة البريدية

تواصل معنا